النيابة العامة في أنقرة تحقق لمعرفة المتورطين وراء التحريض على السوريين

النيابة العامة في أنقرة تحقق لمعرفة المتورطين وراء التحريض على السوريين



تمت إفادتنا مؤخراً أن النيابة العامة في أنقرة فتحت تحقيقاً حول تحريض مواطنين أتراك ضد اللاجئين السوريين في تركيا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت وكالة الأناضول التركية إن النيابة العامة أصدرت أمراً باعتقال 15 شخصاً يشتبه بضلوعهم في عمليات التحريض حيث لايزال البحث مستمراً عن مشتبه بهم آخرين.

وتستند النيابة في تحقيقاتها على الفقرة الأولى من المادة 216 من القانون الجنائي التركي والتي تنص على "الحبس بين سنة والثلاث سنوات عقوبة لتحريض قسم من الشعب على قسم آخر بناءً على أساس تفرقة في الطبقة الاجتماعية أو العرق أو الدين أو المذهب أو المنطقة بما يتسبب بحقد وكراهية وعداوة تعرض أمن المواطنين للخطر"

ويُذكر أن السلطات التركية أوقفت الهاشتاغ التحريضي ضد السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي والداعي إلى طردهم إلى سوريا حيث قالت وزارة الداخلية التركية إنه نسبة الجرائم والمخالفات القانونية للسوريين تعادل 1.32% فقط من الجرائم التي يرتكبها الأتراك، وان معظم مخالفات السوريين كانت فيما بينهم.