إغلاق بوظة بكداش بالشمع الأحمر

إغلاق بوظة بكداش بالشمع الأحمر


تم إغلاق محل مثلجات (بكداش) الشهير في سوق الحميدية في دمشق اليوم في 19 /7 /2017.

وقد صرح ماهر ريا، مدير الشؤون الصحية في دمشق أن قرار الإغلاق صدر إثر تجاوزات وصفها بـ “المضبوطة”.

و كشف ريا أنّه بحسب الجولات التي نفذتها إدارة الشؤون الصحية في دمشق، فإنّه تم ضبط بعض المخالفات في المحل الشهير، منها خلط الفستق الحلبي بفستق العبيد، واستخدام حليب البودرة المجفف بدلًا من الحليب العادي، إضافة إلى وجود قذارة في قسم التحضير.

و لم يصدر أصحاب المحل أي تعليق على قرار إغلاق المحل.

ومن الجدير بالذكر أنه في الآونة الأخير حدثت عدت مشكلات تتعلق في فواتير المحل والرسوم والضرائب الباهظة المترتبة عليه. حيث وصلت الفواتير للمليون ونصف. حينها قام مالكي المحل بتقديم شكوى واعتراض لكن من دون جدوى.

والآن ظهرت حركة إغلاق المحل بحجة النظافة وعدم التصرف ضمن المعايير المتفق عليها. ومن الغريب ملاحظة الاختلاف في المواصفات الصحية في هذه الفترة بالذات وبعد حدوث مشاكل متواترة. 

مع العلم أنهُ  تم تأسيس بوظة بكداش عام 1895 لصاحبها، محمد حمدي بكداش، وأصبح أشهر متجر لبيع البوظة في دمشق و ليرتبط اسمه بسوق الحميدية الشهير.

ولكن يبقى السؤال هل بالفعل تم إغلاق المحل من أجل هذه الأسباب أم أن هناك أحداً آخر وراء ذلك؟