الأركان التركية توقف الجنود الأتراك الذين ضربوا الشبان السوريين على الحدود

الأركان التركية توقف الجنود الأتراك الذين ضربوا الشبان السوريين على الحدود


قامت هيئة رئاسة الأركان التركية بالإعلان عن إيقافها  عدداً من جنودها لقيامهم بضرب وإهانة عدد من اللاجئين السوريين على الحدود، بينما كانوا يحاولون العبور إلى الأراضي التركية بطريقة غير قانونية.

في حين أن الأركان التركية أكدت في بيان صادر عنها بهذا الخصوص، مساء الأحد، على رفضها القاطع لمثل هذه التصرفات، وأنها أوقفت الجنود على الفور، ليتم بحقهم اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية.

ولفتت الأركان إلى أن السوريين الأربعة أُعيدوا إلى الأراضي السورية، حسب القانون التركي، بعد إجراء الفحوصات الطبية لهم والتأكد من حالتهم الصحية.

وانتشر فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرا، يعود تاريخ تصويره إلى يوم الجمعة الماضي، حصد الكثير من الإدانات من الناشطين الأتراك والعرب.

ويظهر في الفيديو بضعة جنود أتراك يقومون بضرب وإهانة وشتم 4 شبان سوريين، ويسألونهم عن سبب القدوم إلى تركيا، ويدفعونهم للعودة إلى الأراضي السورية، ويتوعدونهم بالعقاب الشديد في حال محاولتهم العبور مرة أخرى إلى تركيا.