غضب حلبي جراء التقاط صور لعارضة أزياء في مسجد مدمر

غضب حلبي جراء التقاط صور لعارضة أزياء في مسجد مدمر


قام أحد المصورين بالتقاط الصور لعارضة أزياء في مسجد أثري مدمر في مدينة حلب ما أثار حفيظة كثيرٍ من السوريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

غضب حلبي جراء التقاط صور لعارضة أزياء في مسجد مدمر


وظهرت عارضة الأزياء في الصور التي يتناقلها سوريون حتى اليوم، ترتدي عباءة بيضاء تحتها لباس ضيق دون غطاء رأس، داخل مسجد العادلية، أقدم مساجد أحياء حلب القديمة.

غضب حلبي جراء التقاط صور لعارضة أزياء في مسجد مدمر


وبحسب ما كتب على الصور من اسم الفوتوغرافي الملتقط للصور فقد اظهر اسم المصور ” ليث مدراتي ” وهو من اصل حلبي ما أثار غضب و سخط أهالي مدينة حلب الذين اعتبروها إهانة و تدنيس لمقدساتهم .

غضب حلبي جراء التقاط صور لعارضة أزياء في مسجد مدمر


وتسائل المواطن الحلبي أين دور وزارة السياحة و دور وزارة الاوقاف من هذه الاهانة أم أن دورهم فقط للتصوير و البروبغندا الإعلامية التي يظهرون بها أمام الكميرات من ماسحي الجوخ المعروفين كأبواق إعلامية لهم .. ؟