تفجير انتحاري ضخم في الميدان في دمشق

تفجير انتحاري ضخم في الميدان في دمشق


أكد مصدر أمني اليوم الاثنين 2 تشرين الأول، تفجير سيارة يقودها انتحاري أمام قسم شرطة الميدان، وتفجير انتحاريين آخرين نفسيهما بالمكان نفسه، أحدهما داخل القسم بعد اشتباك مسلح مع عناصر الموقع.


تفجير انتحاري ضخم في الميدان في دمشق


وبحسب المصدر، فإن الهجوم الانتحاري العنيف، الذي نفذه الانتحاريين الثلاثة، هو الأول من نوعه الذي يضرب محيط العاصمة وجرى التفجير في منطقة الميدان جانب مخفر الميدان، وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن 15 شخصا بينهم 5 من رجال الشرطة.
وبدأ الهجوم بسيارة مفخخة انفجرت في محيط المكان تلاه تفجير انتحاري نفسه بالقرب من قسم شرطة الميدان، ومن ثم استغل الانتحاري الثالث التجمع الذي جرى فقام بتفجير نفسه داخل المخفر.

 إلى الآن لم تتوضح آلية دخول السيارة والانتحاريين إلى هذه المنطقة ولا يوجد جهة أيضا تبنت هذه الحوادث، ويشار إلى أن مخفر الميدان كان قد تعرض قبل أشهر لتفجير طفلة نفسها داخل المخفر.